الرئيسية / عين و معيون / لا سبيل لإثبات أن العين تسبب السرطان

لا سبيل لإثبات أن العين تسبب السرطان

هناك من يقول ” لا سبيل لإثبات أن العين تسبب السرطان ” فماردكم حفظكم الله ؟!!

 

الجواب :

 

قول باطل وخطأ فاحش .. قال عليه الصلاة والسلام : أكثر من يموت من أمتي بعد كتاب الله و قضائه و قدره بالأنفس ، [ يعني بالعين ] الراوي: جابر بن عبدالله المحدث: الألباني – المصدر: السلسلة الصحيحة – الصفحة أو الرقم: 747 قَالَ النَّوَوِيّ : ( فِي الْحَدِيث إِثْبَات الْقَدَر وَصِحَّة أَمْر الْعَيْن وَأَنَّهَا قَوِيَّة الضَّرَر ،) فتح الباري يقول ابن القيم في كتابه بدائع الفوائد عندما تعرض لتفسير سورة الفلق : ( فلله كم من قتيل وكم من سليب وكم من معافى عادى مضني على فراشه يقول طبيبه لا أعلم داءه ما هو ، فصدق ليس هذا الداء من علم الطبائع ، هذا من علم الأرواح وصفاتها وكيفيتها ومعرفة تأثيراتها في الأجسام والطبائع وانفعال الأجسام عنها وهذا علم لا يعرفه إلا خواص الناس والمحجوبون منكرون له ) اهـــ .

 

الشاهد من كلام ابن القيم ونعيده للفائدة : (( …. هذا من علم الأرواح وصفاتها وكيفيتها ومعرفة تأثيراتها في الأجسام والطبائع وانفعال الأجسام عنها وهذا علم لا يعرفه إلا خواص الناس والمحجوبون منكرون له )) اهـــ .

 

ولعل صاحب الكلام ليس من خواص الناس فخرج من دائرة أهل العلم بهذه الصنعة !! وروى أبي نعيم في الحلية والخطيب البغدادي في تاريخه وحسنه الألباني عن جابر رضي الله عنه قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( العين تدخل الرجل القبر، وتدخل الجمل القدر ) . وتدخل الأمراض دخولاً أولياً فى ضرر العين ومن ضمنها مرض السرطان الذى يدخل صاحبه القبر . يقول الشيخ عطية محمد سالم – رحمه الله – : ( ولما كانت الإصابة بالعين من أخطر الأمراض كما قيل ، إنها تورد البعير القدر ، وتدخل الرجل القبر ، وتشترك إصابات ” العين ” مع الأمراض التي تصيب الإنسان على اختلاف أنواعها وتفاوت آثارها .. وقد وجدت النصوص في الوقاية منها عند التخوف من وقوعها ، والعلاج من إصابتها بعد وقوعها ) ( العين والرقية والاستشفاء من القرآن والسنة – ص 5 ) ولو أضفنا على ماتقدم ماوقف عليه الرقاة والمعالجين من أمراض للسرطان لبعض الناس شفيت بالرقية والعلاج بعد ان ثبت أنها إصابة روحانية بأعراض للعين والحسد لاينكرها إلا مخذول .. لكان فى هذا حجة على من أنكر هذا الأمر … والقاعدة ” من يعلم حجة على من لا يعلم ” !!

وهل يلزم من كلامه أن سحر المرض لايحدث مرضاً للسرطان ؟ فإن قال ” لا ” أتى بباقعة ليس لها راقعة .. وإن قال ” نعم ” قلنا : مايمنع أن تأتى العين بالسرطان مادام معها شيطان يخدمها حالها كحال السحر ؟!! فلادليل نقلى ولامانع علمى ولامعارضة عملية فى أن تصيب العين بالسرطان !!! وهل عندما يقول أطباء أوروبا وأمريكا أن هذا الورم غريب عجيب وأن لادواء نافع معه ولاأشعة تكشف ماهيته ؟ فيظهر تارة ويختفى تارة ويزداد حجماً تارة ويتقلّص تارة .. هل بعد هذا الإقرار سؤال واستفهام ؟!!

 

والله تعالى أعلى وأعلم

 

أبو همام الراقى

شاهد أيضاً

بعد القراءة ضيق ثم يخف

يشعر من يُقرأ عليه ومعه ” عين ” بضيق يتزايد ثم يخفّ ..

الباعث الحثيث فى مسألة التوريث

يُصاب الرجل منّا بعين والمرأة كذلك .. والعين على ضروب .. وتقسّم عند أهل التحقيق …

عين الحيوان

الحمد لله ذكر الجاحظ في كتاب الحيوان :

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *